logo-black

عدالة وفن


تأليف
توفيق الحكيم
دار النشر
دار الشروق
المذيع
عبد الرحمن الإمام

ما من شىء استطاع أن يضئ لى معنى كلمة " الفن " في مراميها الحقيقية مثل ذلك الموقف البسيط من مواقف " العدالة " في جلسة من جلسات الجنح والمخالفات كنت فى مقعد النيابة العامة في تلك المحكمة الصغيرة من محاكم الأقاليم ، أستمع في ضجر وفي نصف وعى إلى صوت القاضى ينطلق في رتابة مملة بأحكام الغرامات على من مارس حرفة سقا بدون رخصة واستعمل الصفائح بدل القرب ، وعلى من " تعاطى " مهنة شيال بدائرة المحطة بدون تصريح ، وعلى من باع عجلاً مذبوحاً خارج السلخانة ، وعلى من ذبح أنثى جاموس لم تستكمل الأربعة القواطع الدائمة ، وعلى من ...وعلى ..وعلى من ..

استمع إلى كتاب عدالة وفن على اقرألى