logo-black

الاسلام في القرن العشرين: حاضره ومستقبله


تأليف
عباس محمود العقاد
دار النشر
حقوق عامة
المذيع
سامي العربي

تكاد عبارة «لا يمكن فصل الماضي عن الحاضر» أن تبلى من كثرة ذكرها بين المفكرين والمهتمين بتاريخ الأمم والمجتمعات، وإن كانت تحمل كل الحقيقة. فحاضر الأمة الإسلامية على اختلاف أجناسها وأقطارها شكَّله ماضيها منذ أيام البعثة المحمدية؛ حيث نشأت الدولة وليدة، وانطلقت تحوز سُبل القوة حتى كانت لها الغلبة والسيادة على أمم لم تُقم لها وزنًا قبل ذلك

استمع إلى كتاب الاسلام في القرن العشرين: حاضره ومستقبله على اقرألى